الاقتصاد اليوم ـ تغطية شاملة للأخبار الاقتصادية على مدار اليوم

 

بنك الشام الراعي الرئيسي للمؤتمر الأول للاستثمار في حماة

 

الاقتصاد اليوم ـ خاص:

رعى بنك الشام، المصرف الإسلامي الأول في سورية، المؤتمر الأول للاستثمار ودور المشروعات التنموية في دعم الاقتصاد الوطني، الذي عقد في مدينة حماة، بحضور وزير الدولة السيدة وفيقة حسني ممثلاً عن رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس، كما حضر وزير الإدارة المحلية المهندس حسين مخلوف، وعدداً من معاوني الوزراء، ومحافظ حماة السيد محمد عبد الله حزوري، ورئيس غرفة تجارة حماة السيد حمزة قصباشي، ورؤساء بعض الجامعات الحكومية والخاصة في سورية، وبعض الشخصيات الاعتبارية، كما حضر مدير فرع بنك الشام في حماة السيد عبد العزيز صباغ.

وقد استمر المؤتمر الذي أطلقته الجمعية الوطنية السورية للاقتصاد والإدارة مدة ثلاثة أيام، تخلله لقاءات وندوات حول الفرص المتاحة الحالية والرؤية المستقبلية لواقع الاستثمار في سورية.

وحول ذلك صرّح الرئيس التنفيذي لبنك الشام السيد أحمد اللحام قائلاً: "تهدف رعاية بنك الشام للمؤتمر للاطلاع على فرص الاستثمار المتاحة في المنطقة الوسطى، كما يعد المؤتمر خطوة هامة في صياغة رؤية استثمارية جديدة لمرحلة إعادة الإعمار." وأضاف: "يوضّح المؤتمر أهمية المشروعات التنموية للنهوض بالاقتصاد الوطني، مؤكدا على أهمية دور المصارف في تعميم ونشر الخدمات المصرفية في سورية، وضرورة انتهاز الفرص المتاحة وتنفيذ المبادرات الاقتصادية لتحقيق استثمار حقيقي وناجح."

وتضمن المؤتمر شرحاً وافياً عن العقبات التي يواجهها الاقتصاد السوري مع مقترحات وحلول وتوصيات اقتصادية لزيادة فرص نجاح الواقع الاقتصادي في سورية، كما ركز المؤتمر على ضرورة تطوير البيئة القانونية والتشريعية للاستثمار وإعادة الإعمار، وأكد الحضور على أبرز الصناعات الواجب التركيز عليها في المرحلة الحالية والمستقبلية، واستعرض المشاركون الاستراتيجية الحكومية لتنمية التجارة الخارجية ومتابعة تنفيذها بما يكفل تنمية الصادرات السورية.

تعليقات الزوار
  1. تعليقك
  2. أخبرنا قليلاً عن نفسك